عين الأردن

  image5c1c913f03fde

 

 


 

السبت20190223

آخر تحديثالأحد, 24 شباط 2019 1am

1550724689413771180 copy

SmartPack728x90Ar

 

 

الى هيئة الاعلام .. مواقع تسيء لوكلاء سيارات بأخبار منتهية الصلاحية

fake news

عين الاردن - المهنية والحيادية والتوازن ، مفاصل مهمة في صناعة الخبر وتحقيق

المصداقية لاي وسيلة اعلامية ، هذا ما افتقده عدد من المواقع التي كنا نتصور انها مهنية ولها مصداقية ، الى ان وقعت في الحصول على الاعلان مقابل معلومات مضللة تنشر ضد شركات وطنية لضربها لصالح اشخاص لهم مصالح ضيقة وللاساءة بشكل غير مقبول للاقتصاد الوطني ، واستخدام اخبار مغلوطة بوقائع منتهية الصلاحية واخبار قديمة يعاد نشرها على انها حدثت الان لتبرير هذا الهجوم .

ونضع هذه القضية الخطيرة التي باتت ظاهرة بعد دخول حلبة السباق في نشر الاخبار المسمومة عدد غير قليل من المواقع الاخبارية الاردنية لصالح اشخاص لا يهمهم سوى مصالحهم بعيدا عن اي مصلحة عامة او التزام بالحقيقة والمعلومة الصادقة امام هيئة الاعلام

فهل نشر خبر عن احدى طرازات السيارات في امريكا الشمالية ووجود خطأ مصنعي فيها والحالة تتعلق بفترة زمنية تعود لعام مضى وربطها بوكيل محلي لم يتم الاعلان من قبل الشركة الصانعة انها قد اكتشفت هذا الخلل المصنعي في السيارات المصدرة للمنطقة العربية .

والادهى ان الخبر يتحدث عن وكالتين للسيارات الا انه طلب ان يتم الاساءة في الخبر لاحدى الطرازات دون عن غيرها نظرا لتضارب المصالح في هذا الموضوع.

كما انه يروج لتقرير فني من احدى مراكز الفحص الخاصة وغير المعتمدة مع اخفاء نوع المركبة التي تم فحصها وتاريخ فحصها يظهر انها في عام 2016

لمصلحة من تنشر بعض المواقع الاخبارية مثل هذه الاخبار المفبركة والملفقة والمدفوعة الثمن ، هل حرصت تلك المواقع على مراجعة المعلومات والبيانات التي تم ارسالها ام انها قامت بنسخ الخبر من احدى المدونات دون الالتفات الى مصدر الخبر والتاريخ الذي نشر فيه ولا يتعلق بقضية حالية كما يوحي الخبر حيث ان تاريخ النشر في بداية عام 2018 ام ان المال قد اعمى بصرها وبصيرتها .

المدونة التي تم نسخ الخبر عنها

https://m.assayyarat.com/forums/t317866.html

 

الموقع الذي نشر الخبر

https://www.npr.org/sections/thetwo-way/2018/03/17/594559516/u-s-

government-launches-investigation-into-hyundai-and-kia-airbags

 

 

صورة لتقرير فني مجهول وتاريخه في بداية عام 2016

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

كود امني
تحديث