عين الأردن

  6d34dd933689474347d79efd7578d14d

 


 

الإثنين20181210

آخر تحديثالثلاثاء, 11 كانون1 2018 12am

jettbuslogo 2222

A9 728x90 En

 

 

أخبار محلية

(مبادرة إنعاش الاقتصاد ) ترشح موسى الساكت وزيرا للصناعة والتجارة

45 5555555e95eb9879b477d54b

عين الاردن - رشحت مبادرة إنعاش الإقتصاد الوطني المهندس موسى الساكت وزيرا للصناعة والتجارة في التعديل القادم.

وقال مؤسس المبادرة البروفيسور محمد الفرجات عضو المبادرة إن ترشيحهم للساكت ليمثل مبادرة إنعاش الإقتصاد الوطني ومبادرة صنع في الأردن في مجلس الوزراء، ليدفع قدما باتجاه تدعيم المنتج الوطني، وفتح أسواقنا له، والمضي قدما نحو تحقيق دولة الإنتاج، للإعتماد على الذات حماية وإستدامة للأجيال القادمة كحل وحيد لا ثاني له، ضمن إطار الرؤية الملكية نحو المشروع النهضوي الوطني

وبين الفرجات أن المبادرة سترفع إلى جلالة الملك، وبذات الوقت أمام المواطنين برنامجا للوصول إلى دولة الإنتاج والقانون والتكافل... بإطار المشروع النهضوي الملكي،،، نحو وطن ينعم فيه الجميع بالخدمات العصرية والشاملة، والبنى التحتية الداعمة للمدن الذكية، وفرص العمل للجميع، والرفاه المجتمعي، بدولة المؤسسات والقانون.

تضم مبادرة إنعاش الإقتصاد الوطني عددا من الأكاديميين، والنقابيين، والمغتربين، والحزبيين، ورجال الدولة السابقين والمستثمرين، والإعلاميين، والشباب، ونشطاء السوشيال ميديا، والقطاع النسائي، والناشطين في المجال التنموي.

وقد قامت المبادرة بتبني الكثير من المؤتمرات وورشات العمل الإقتصادية، والخروج بتوصيات جريئة ومن خارج الصندوق، للنهوض بالإقتصاد الوطني الأردني لحل مشاكل الفقر والبطالة.

كما وتمضي مبادرة "إنعاش الأقتصاد الوطني" بكل قوة وعزم وثبات، وتأخذ زخما إعلاميا وشعبيا منقطع النظير، حيث تم تأسيسها قبل نحو ثلاثة سنوات.

وتحمل المبادرة أفكار جلالة الملك وما ورد في أوراقه النقاشية، وتسعى وبشكل ممنهج ومتزن ضمن خطة عمل زمنية واقعية ومبرمجة لأن يكون للدولة الأردنية مشروع وطني نهضوي تنموي شامل، يوحد الجهود والأفكار، ويجعلنا نعمل في وتيرة واحدة بعيدا عن التشتت ومهما تغيرت الحكومات، وتتابع تنفيذ طروحات ومشاريع هذه الحكومات، لتنعكس إيجابا على وطننا الغالي.

هذا وقد إنبثق عن المبادرة عدة توصيات مفصلية جاءت ومررت من خلال مؤتمرات وورشات عمل متخصصة، ليس أقلها إنشاء صندوق إستثماري وطني للمغتربين، في مؤتمر عقد مع 100 شخصية من أبنائنا المغتربين ورجال الإقتصاد الوطني، وصندوق أسهم ملياري للمواطنين الأردنيين فيما يدعى بمشروع الشعب للإنتاج، فضلا عن مؤتمر القرى والمدن الذكية العام الماضي، ومؤتمر التعدين وغيرها.

هذا وأن المبادرة تحظى بدعم قوي من وسائل الإعلام المختلفة والشباب ونشطاء السوشيال ميديا، ويتابعون نشاطاتها ويثنون عليها بإستمرار، وهنالك الكثيرون ممن يراهنون عليها لحل مشاكل الفقر والبطالة والمديونية في وطننا الغالي، الأمر الذي يقابل رؤيتها "صفر% بطالة ومديونية في العام 2025"

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

كود امني
تحديث